قوة التفكير - مها إبراهيم   ---   خطر قنوات الشعوذة على الأسرة - د. عفاف حسن مختار   ---   أهمية الحاجات النفسية في مرحلة الطفولة - د. سميرة حسن أبكر   ---   الاهتمام بمحضْن الأسرة - وداد إبراهيم البوق   ---   السعودية ... “التربية” تعدل سن القبول بالمرحلة الابتدائية - الراصد الصحفي   ---   الامارات .. مـركـز مختص يطالب بحرمان المعلّمين المدخّنين من التدريس - التحرير   ---   السعودية .. “التربية”: توزيع وجبة الإفطار للطلاب خلال الحصة لتجنب الزحام - الراصد الصحفي   ---   معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد يزور جناح موقع المربي - الراصد الصحفي   ---   موقع المسلم في حوار مع د. الدويش - التحرير   ---   سلسلة مهارات المربي (19):مهارات الاتصال بالمتربي - وليد الرفاعي   ---   التربية والمجتمع - محمد الحربي    ---   الدافعية وتنميتها لدى المتعلم - خديجة عبدالرحمن الصغير   ---   التأثير السلبي لمدمن المواقع الجنسية - ياسر الحميقاني   ---   الشباب و العاطفه.. - د / نهله أمين   ---   كيفية التعامل المتربي الذي يحب التصدر - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   الهمز واللمز على المعلمة - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   حفظ القرآن الكريم - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   النقلة التربوية للجيل الأول - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   التربية الذاتية - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   أبناؤنا والتقنية - كريم سليمان   ---   








القائمة البريدية  

الاسم  
 
البريد االإلكتروني  
 
تسجيل إلغاء

    
 
هل تؤيد التحول للتعلم الإلكتروني وعن بعد في حال تفشي مرض انفلونزا الخنازير؟
نعم بالتأكيد
لا مطلقاً
ليس كثيراً
      
 



     

برنامج لجمعية التوعية

د. محمد بن عبدالله الدويش

السؤال رقم   /   7541

أنا معلم بالمرحلة المتوسطة وأحمل هم الدعوة وأعي المسؤولية التي على عاتقي لكن تنقصني الخبرة وبعد النظر كما أنني احتار في تغيير طريقة الدعوة في ظل المتغيرات الحديثة وحاولت الاستفادة من محاضرتكم الخاصة بهذا الموضوع لكن الكلام كان عاماً بشكل كبير فأرجو من فضيلتكم توجيهي بملخص لبرنامج دعوي وإعطائي أمثلة وللعلم فأنا اشرف على التوعية الإسلامية ولها مقر خاص.



الجواب

الخبرة تكتسب من خلال العمل والميدان، وحين توجد الرغبة في التعلم وقوة العزيمة يستطيع الشخص تعلم ما يريد ولن يعوقه عائق. ومن المهم أن يجيد الشخص توظيف التجارب توظيفا جيداً، وإلا فهي وحدها لا تكفي. أما مايتعلق بالمحاضرة، فمن الطبيعي الا يتناول فيها تفصيلات دقيقة، فالموضوع حول ما ينبغي أن يتم من مراجعة وتغيير في أهداف التربية وبرامجها ووسائلها وفقا للمتغيرات الجديدة. وبما أنك تعمل من خلال جمعية مدرسية فالجمعيات ميدان مهم للتربية، وهي تتسم بقدر من المرونة والحرية أكثر من جو الفصل الدراسي الصارم. ومما ينبغي مراعاته في مثل هذه الجمعيات ما يأتي: 1 – توسيع نطاق المشاركة قدر الإمكان، وألا تكون قاصرة على فئة أو شريحة معينة من الطلاب. 2 – توسيع أهداف الجمعية بحيث تتجاوز مجرد استهداف نقل الشخص إلى واقع التدين والاستقامة –وإن كان من أهم الأهداف-. 3 – التعامل مع الجمعيات المدرسية على أنها حق لجميع طلاب المدرسة وهم أولى أن يستفيدوا منها ويجب أن تنظم بما يهيء لها تحقيق ذلك. 4 – الاعتناء بالجوانب الاجتماعية في الأنشطة وتفعيلها بشكل جيد؛ بحيث تكون هذه الأنشطة وسيلة لتحقيق مزيد من الارتباط بين الطالب والمدرسة. 5 – تصميم الأنشطة بما يهيء للطالب فرص النمو بكافة مجالاته، وهذا يقتضي أن تتجاوز مهمة الطالب في النشاط مجرد المشاركة والتفاعل مع برامج تعد له سلفا، بل يكون له إسهام فاعل في بناء البرامج وتنفيذها.

د. محمد بن عبدالله الدويش

                             


جميع الحقوق محفوظة لموقع المربي 1429هـ ©
© All rights reserved to ALMURABBI 2008