قوة التفكير - مها إبراهيم   ---   خطر قنوات الشعوذة على الأسرة - د. عفاف حسن مختار   ---   أهمية الحاجات النفسية في مرحلة الطفولة - د. سميرة حسن أبكر   ---   الاهتمام بمحضْن الأسرة - وداد إبراهيم البوق   ---   السعودية ... “التربية” تعدل سن القبول بالمرحلة الابتدائية - الراصد الصحفي   ---   الامارات .. مـركـز مختص يطالب بحرمان المعلّمين المدخّنين من التدريس - التحرير   ---   السعودية .. “التربية”: توزيع وجبة الإفطار للطلاب خلال الحصة لتجنب الزحام - الراصد الصحفي   ---   معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد يزور جناح موقع المربي - الراصد الصحفي   ---   موقع المسلم في حوار مع د. الدويش - التحرير   ---   سلسلة مهارات المربي (19):مهارات الاتصال بالمتربي - وليد الرفاعي   ---   التربية والمجتمع - محمد الحربي    ---   الدافعية وتنميتها لدى المتعلم - خديجة عبدالرحمن الصغير   ---   التأثير السلبي لمدمن المواقع الجنسية - ياسر الحميقاني   ---   الشباب و العاطفه.. - د / نهله أمين   ---   كيفية التعامل المتربي الذي يحب التصدر - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   الهمز واللمز على المعلمة - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   حفظ القرآن الكريم - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   النقلة التربوية للجيل الأول - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   التربية الذاتية - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   أبناؤنا والتقنية - كريم سليمان   ---   








القائمة البريدية  

الاسم  
 
البريد االإلكتروني  
 
تسجيل إلغاء

    
 
هل تؤيد التحول للتعلم الإلكتروني وعن بعد في حال تفشي مرض انفلونزا الخنازير؟
نعم بالتأكيد
لا مطلقاً
ليس كثيراً
      
 



     

ماهي الرويات الهادفة؟؟

د. محمد بن عبدالله الدويش

السؤال رقم   /   15233

::: السلام عليكم والرحمة والبركة ::: أسعد الله أوقاتكم بكل خير نقاشي معكم هنا حول / * ما هي الروايات الهادفة .. ؟ * ما هي ضوابط قراءة الروايات الهادفة .. ؟ * هل شباب الصحوة بحاجة لقراءة هذه الروايات الهادفة .. ؟ * ما هي فوائد قراءة الروايات الهادفة .. ؟ * ما هي سلبيات قراءة الروايات الهادفة .. ؟ # أفيدونا بآرائكم فبها نستنير #



الجواب

الرواية فن أدبي معاصر ومعروف، نظرا لأن هذا الفن بدأ في الغرب، ثم انتقل منهم، واهتم به كثير من غير المنضبطين فكريا وسلوكيا، وأصبحت الرواية أداة لعدد منهم في نشر السوء والإلحاد والفساد الخلقي.

ومن هنا نشأت فكرة الروايات الهادفة لتقديم بديل لشباب المسلمين وفتياتهم، وهي تعني الرواية التي تؤدي أغرضاً تربوية سليمة، وتتجنب المخالفات العقدية والسلوكية.

أما ما يتصل بقراءتها فشأنها شأن أي منتج فكري، ترتبط جدوى القراءة فيه بمدى الإضافة التي يقدمها للقاريء، ومدى الإسهام في تطوير شخصيته.

وكلما ركز الشاب على القراءة الجادة كالقراءة العلمية والفكرية فهو أولى في بناء شخصيته.

د. محمد بن عبدالله الدويش

                             


جميع الحقوق محفوظة لموقع المربي 1429هـ ©
© All rights reserved to ALMURABBI 2008