تبدلت حالي بعد كفالتي للأيتام - التحرير   ---   دعوة المرأة وقفات تقويمية - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   النقلة التربوية للجيل الأول - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   التربية الذاتية - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   اخشى جليس السوء !! - د / عبد العزيز إبراهيم سليم   ---    احترام العاملين باجور منخفضة - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   واجبنا اتجاه المربي - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   الهمز واللمز على المعلمة - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   الحلقة والاختبارات - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   تربية الأولاد على الصلاة - أيمن محمد عبد العظيم   ---   عبوس الطفل ... لماذا..؟ وكيف..؟ - علي السيد   ---   ابني تغير - د. عمر المفدى   ---   كرامة المتعلم داخل المدرسة - عادل فتحي عبد الله   ---   طريقة المحاضرة المفترى عليها - د.فايزة فاروق   ---   رؤية في تعليم اللغات - عبدالسلام محمد الكيلاني   ---   رؤية في كيفية إيجاد الدافعية لدى المتعلم - علي السيد   ---   حفل الوفاء حلقات تاج الوقار - التحرير   ---   موقع المسلم في حوار مع د. الدويش - التحرير   ---   سلسلة مهارات المربي (19):مهارات الاتصال بالمتربي - وليد الرفاعي   ---   التربية والمجتمع - محمد الحربي    ---   الدافعية وتنميتها لدى المتعلم - خديجة عبدالرحمن الصغير   ---   سلسلة مهارات المربي (6): بث الثقة - وليد الرفاعي   ---   هل نحن بحاجة للتثقيف الجنسي - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   إلى ولدي المبتعث - د.جلال بن عثمان كحيل   ---   الاهتمام بمحضْن الأسرة - وداد إبراهيم البوق   ---   خطر قنوات الشعوذة على الأسرة - د. عفاف حسن مختار   ---   أهمية الحاجات النفسية في مرحلة الطفولة - د. سميرة حسن أبكر   ---   هل نحن بحاجة للتثقيف الجنسي؟ - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   أبناؤنا والتقنية - كريم سليمان   ---   علمتنى غزة - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   وقفات مع الفتن - د. / خالد بن عبدالعزيز الباتلي   ---   أخي عبدالعزيز كما عرفته - د. محمد بن عبدالله الدويش   ---   








القائمة البريدية  

الاسم  
 
البريد االإلكتروني  
 
تسجيل إلغاء

    
 
عفوا لا يوجد تصويت حالياً
 



     

واجبنا اتجاه المربي

د. محمد بن عبدالله الدويش

السؤال رقم   /   12421

ما واجبي كطالب اتجاه المربي؟



الجواب

واجبك تجاه المربي يتمثل في أمور عدة، أهمها:
1- حسن التعامل معه وتوقيره وتقديره، فهو بمنزلة والدك.
2- الحرص على الاستفادة منه، فهو يمكلك أمورا كثيرة لا تملكها، ولديه ما ليس عندك.
3- الحرص على الاقتداء به في الأعمال الصالحة والحسنة.
4- أن تذب عن عرضه وتحرص على الابتعاد عن اغتيابه.
5- أن تجعل له نصيب من دعائك، فقد أخبر صلى الله عليه وسلم أن مما يلحق المرء في قبره من عمله دعاء ولده الصالح، والتلميذ بمنزلة الولد الصالح.
6- أن تعلم أنه بشر لا يخلو من الخطأ، وعليك تجاه خطئه ما يلي:
o ألا تقتدي به في الخطأ بل تجتنبه.
o أن تستر أخطاءه وعيوبه ولا تبديها لغيرك من الناس، وألا ترضى أن تكون مجالا لانتقاده أمامك من قبل الآخرين.
o أن تلتمس له العذر فيما يقع فيه من خطأ.
o أن تناصحه وتنبهه على ذلك مراعيا فارق السن والمنزلة وحريصا على اختيارالأسلوب الحسن والملائم لذلك.
7- أن تعلم أن هناك جوانب من القصور في شخصيته باعتباره بشرا؛ فالبشر لا يخلون من ذلك، فعليك ألا يؤدي بك إدراك هذه الجوانب إلى الحط من شأنه أو التخلي عنه، وعليك أن تسعى لكتمال هذه الجوانب لديك من مصادر أخرى.

د. محمد بن عبدالله الدويش

                             


جميع الحقوق محفوظة لموقع المربي 1429هـ ©
© All rights reserved to ALMURABBI 2008